2009/12/27

أخلفــــت و عــــدها







أخلفت وعدها

دُقت الطبول وعُزِفت مزامير الفرح وتطايرت الورود

ولحُن الحزن على أوتار قلبي

على زفافها

تذوقت كأس الفراق

ورأيت الورود مليئة بالأشواك

تعانقت أيديهما

وارتعشت يداي وفقدت أجمل أحساس كان يلامسها

احتارت دمعتي بعيني

لم أستطع أن أذرفُها

لان قلبي تعلم من الحب أعذبه

ومن الوفاء أصدقه

أخلفت وعدها

ورحلت في طريق العمر

الذي أتمنى أن يكون لها درب السعادة والفرح

أعترف بأني لم أقسو عليها

فانا تعلمت من الحياة دروس كثيرة

تعلمت أن ما يحزنني أكثر مما يفرحني

5 التعليقات:

هيفاء يقول...

تجري الرياح بما لا تشتهي السفن اخي فيصل ..
ليس بنهاية الحياة
فالاجمل قادم بإذن الله
كن بخير

أنثى من حرير يقول...

قرأت .. و توقفتُ هنا
فلم أقوى على الحركه
هنا نص ينبض بالجمال
جمال الفكر والخيال

سلمت أناملك الذهبيه
سيدي فيصل

أوراق مثقوبة يقول...

حروف يتوسدها الألم المغلف بالكبرياء ..
حب جثث على ركبتيه حينما صافح الواقع
وحينما تحطمت الاحلام ..
حروف ترتبها اناملك على امل ان تبرى جروحك
حروف استطاعت ترتيب العبارات
حروف ترى الحزن امامها وتحتظن القلم
هنيئا لتلك الاناملك التي استطاعت
ان تجعل القلم يجري على شاطى الاوراق
وترسوا به على الشاطئ
اسعدني المكوث بين احرفك

ودي واحترامي لروحك الطآهرة

.~~.

روح ومشاعر يقول...

جميل هو احساسك يافيصل
عذوبة تفكيرك هنا تخالط احساسك الرائع
سلمت يمينك

مهاجره بإحساس يقول...

جعلتنا ننظر الى حجم الالم من خلال عينيك

استطاع قلمك ان يجعلنا نعيش القصه في سطور

واستشعرنا الوفاء رغم الالم وكسر القلوب

راق لي ما سطرت

تحيتي لك

إرسال تعليق